الأربعاء 12ديسمبر2018
أخر الأخبار

إستطلاع الرأي

ما هو رأيكم في شكل الموقع ؟

نتيجة التصويت

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

حمل تطبيق

الرئيسية » أخر الأخبار » في إطار القمة الثامنة للمدن الإفريقية “فدرالية الوكالات الحضرية بالمغرب – مجال” تنظم يوما دراسيا بمراكش

في إطار القمة الثامنة للمدن الإفريقية “فدرالية الوكالات الحضرية بالمغرب – مجال” تنظم يوما دراسيا بمراكش

إخبارية.كوم:

في إطار انعقاد القمة الثامنة للمدن الإفريقية بمراكش، تنظم “فدرالية الوكالات الحضرية بالمغرب – مجال” يوما دراسيا حول موضوع “التخطيط الحضري والتنمية المجالية : رهانات وفرص المدن الإفريقية”، وذلك يوم 23 نونبر 2018 بمراكش. ويكتسي هذا الحدث أهمية خاصة، إذ أنه بالإضافة إلى المكانة التي يحظى بها ضمن اهتمامات منظمة “المدن والحكومات المحلية المتحدة لإفريقيا”، فإنه أيضا يتزامن مع تخليد الذكرى 12 لإنشاء “مجال” باعتبارها ثمرة وتجسيدا للإرادة المشتركة لأعضائها وللوزارة المكلفة بالتعمير الهادفة إلى في إقامة شبكة تربط بين الثلاثين وكالة حضرية العاملة في المملكة المغربية.

وبهذا الصدد توضح السيدة خدوج كنو، رئيسة “مجال” والمديرة العامة للوكالة الحضرية للرباطءسلا، أن “اليوم الدراسي الذي تنظمه فدرالية الوكالات الحضرية بالمغرب في إطار مؤتمر القمة الثامن للمدن الإفريقية، يندرج في إطار مواصلة سياسة التبادل والتشارك على مستوى القارة، والتي تشمل 29 بلدا. وتجد هذه السياسة ترجمتها، كما أشار إلى ذلك صاحب الجلالة الملك محمد السادس، في الشراكات المثمرة، التي تدور حول الاستثمارات والبرامج المحددة بدقة في إطار شراكات بين القطاعين العام والخاص في البلدان المعنية”.

هذا وسيشهد هذا اليوم الدراسي توقيع العديد من الاتفاقيات بين المغرب ومختلف الدول الإفريقية، وكافة الأطراف المتدخلة في مجالات التخطيط الحضري والتنمية المجالية. ويرتقب أن يشارك فيه، من الجانب المغربي، كل الفاعلين الأساسيين المعنيين بالإشكاليات الحضرية والترابية على الصعيد الوطني والجهوي والمحلي. أما على المستوى الإفريقي، فإن اليوم الدراسي سيعرف مشاركة المجموعات الجهوية الخمسة للقارة الإفريقية (شمال إفريقيا، غرب إفريقيا، إفريقيا الوسطى، شرق إفريقيا، وإفريقيا الجنوبية) والتي سيمثلها متدخلون على مستوى المدن والمجالات الترابية، خاصة ممثلو الجماعات الترابية الإفريقية. كما يرتقب أن يشارك في اليوم الدراسي خبراء، و ممثلون عن المنظمات الدولية الثنائية والمتعددة الأطراف، وباحثون أكاديميون، وممثلو المجتمع المدني… والذين سيساهمون جميعا في إثراء اللقاء وإغناء النقاش من خلال مقاربات متعددة حول المدينة.